الجمعة، 3 أكتوبر، 2008

كان ... والأن

.


لم أرغب بشئ
.
ولم أرد منك شئ
.
إلا وجودك بحياتى

فقط وجودك


إلا أنك خطأ فهمتنى


ظننت ان توقى أليك


واشتياقى الى قلبك


يجعلنى أحطم كل الحواجز


وأكسر كل القيود


غير عالم ان هناك حواجز لا يمكننى تحطيمها


وقيود لا أقبل بكسرها


هل أحببتك حقاً ؟


نعم


نعم أحببتك كـــ بدايه


أحببتك فى أنتظار ان أصل الى المزيد


لكن لم يكن لديك لى المزيد


لم ألق من قلبك وقتها ما يكف أحتياجى من حب


قد اكون أخطات
.
.
حين انتظرت منك ما لا تستطيع تقديمه


لكن من له أمر على قلب


فــ انت أيها الحبيب لم تحب شخصاً ألاك


لم تقابل من تهرب من سلطان عينيك
.
.
أعتدت دوما ان تحاط بقلوب الراغبات
.
.
المتطلعات الى شخصك
.
فــ لم تجد بنفسك حاجه لأن تحب


ما الداعى ؟


وانت كــ الطاووس


تجذب الحسان ببديع قولك


وشهد لسانك


وبهرج الوانك الرائعه
.
وكان هذا أول ما تعمدت نشرة بوجهى

لم تأبه لمشاعرى


حين أفردت ريشك الملون أمام عينى


لترينى على كل ريشه منه بصمه أنثى غيرى


فلم أدر أتتباهى به أمامى


أم تسعى لأثارة غيرتى


ثم قسوت علىّ بعد ذلك

.
وبشــــدة
.
.
وكان هذا ما لم اتحمله


قد تكون اعتدت من فراشاتك الجميلات


القبول بــ كل قسوتك وأهمالك لهن
.
.
ظناً ان هذا يزيد من جاذبيتك لديهن


ورغبتهن بك


إلا أنى لا أستعذب الألم


ولا أستمرئ العذاب


ولست انا من تقبل من رجل بجسدة فقط دون قلبه


أو ترضى بــ قبله مختلسه وراء باب


مثلك لا يقبل الرفض
.
.
ولم يعتد كلمه لا


ومثلى لا تتحمل القسوة


ولم تعتد الأهمال


ضغط كلاً منا على كبرياء الأخر بقوة


وفجر لغم سخطه


تصادمنا الى درجه الأفتراق
.
.
وأخطأ كلانا فى حق الأخر


وتحتم الرحيل


فــ غربت شمسنا قبل أن تشرق


وخبا نورنا قبل ان يسطع


ما تحسبنى أرجو عودتك


أو أتوسل رجوعك


فما أمتلكتك يوماً


وما ملكتنى


وما كان بيننا لم يولد ليعيش
.
.
فــ كلانا على طرفى نقيض


وما كان أى منا يستطيع ان يكون للأخر ما يبغاة


إلا أننى لم أرغب يوماً فى خسارتك


فــ أذا كان كلانا راحل عن الأخر


فـــ ليرحل بسلام


لــ تسامحنى


وأسامحك


ولــ يصفى كل منا تجاة الأخر


لــ نرحل بلا ضغينه


فـــ لا القلب يحتمل الكراهيه
.
.
ولا العمر يحتمل الغضب
.
.




هناك 13 تعليقًا:

norahaty يقول...

أُحبك
نعم أُحبك
ولكن أحب كبريائى
وعزتى وكرامتى
أكثــــــــر

اللؤلؤة يقول...

السلام عليكم
عندى إحساس كبير بأن كل ما يخط قلمك
بأنه تعبير عن حاله تمرين بها لذلك كله
إبداع
خالص تقديرى

أحــوال الهـوي يقول...

حب حائر يحلق و لا يطأ ارضا يتنفس و لم يلفظ زفيرا

يتنهد بغصة الالم لا من نشوة الغرام

اتسأل هل خبا الحب من غيرة ايقظت كبرياءك
ام انانية لفظها محبوبك

(وما كان بيننا لم يولد ليعيش)
حب لم يكتمل نموه اجهضته الظنون و اطاحت به حيرة بين المشاعر و الافكار

و كان الفراق بكل ود و تسامح

بالاتفاق بين من قرر و من استسلم خانعا للقرار

صراع بين الكلمات المبدعه و نتاجها نقل الحيرة الي القارئ سلمت يداك

تحياتي

سلوى يقول...

جميله يا صفاء
وحزينه

المجاهد الصغير يقول...

السلام عليكم
"من وجد الله فماذا فقد ومن فقد اللله فماذا وجد"
...................................
القرضاوي يدعو لجعل الجمعة القادم "يوم غضب" لنصرة الأقصى
ياريت نكون يد واحده ونشارك
التفصيل "موقع امل الامه"

ياسمين يقول...

حلوة خالص
تسلم ايدك
انتى رومانسية

روما
مانسية
ههههههه

لا بجد حلو

mohamed ghalia يقول...

دائما رائعة ياصفاء
دمت بكل الخير والسعادة

العصفورة يقول...

السلام عليكم
تدوينة رائعة
وفقكِ الله لما يحب ويرضى
خالص تقديرى

زهور الامل يقول...

كلماتك كلها صدق يا صفاء

بتقدري تمزجي بابداع بين الواقع والرومانسية

كلماتك في منتهى الروعة

تحياتي

سمكه واحده يقول...

انني عاشق بطبعي ولكني لم اجد من احب

رائعه انتي يا صفاء
بل ساحره ما اجملك
مبدعه دائما
(ما كن بيننا لم يولد ليعيش)
وحشاني

آيوشة يقول...

جميلة ياصفاء تسلم ايديكى
وجميل جدا الجزء لااخير الفراق لو كان هو الحل النهائى مينفعش يكون فراق بجرح واهانة كفاية يسيبوه بعض وهما لسه بيحترموا بعض

حياه بلا عنوان يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
البوست جميل قوى كلماته جميله طبعا زى صحبتها بجد جميله قوى الكلمات غجبنى جدا الكلمات اللى فى البوست
ولست انا من تقبل من رجل بجسدة فقط دون قلبه



أو ترضى بــ قبله مختلسه وراء باب



مثلك لا يقبل الرفض
.
.
ولم يعتد كلمه لا
بجد جميله قوى
تحياتى

نور الدين يقول...

اهلا صفاء
هذا البوست رائع بحق
لكن احسبنى قراته هاهنا من قبل إن لم تخوننى ذاكرتى اظن كان هذا فى نهاية العام الماضى يعنى مر قرابة عام على نشره
فهل انا محق أم انى اختلطت علي ّ الاوراق
...
اعمق تحياتى

s